التخطي إلى المحتوى
مارك زوكربيرج :المسلمون مرحب بهم دائما على الفيسبوك

في ظل صراع الطوائف وانتشار الاديان العديدة وحرية الفكر والتعبد عند الغرب الأ أنه ما زال التشدد والحملات الشرسه التي يشنها الغرب على المسلمين بشكل خاص .

أخرها حملة دونالد ترامب المرشح الرئاسي الأمريكي حيث أقترح طرد المسلمين ونفيهم من الولايات المتحدة الأمريكية  مستدلا بالأرهاب والأحداث الجارية في باريس من جراء الأرهاب لكنه عرض نفسه لأنتقادات واسعة النطاق من كافة فئات المجتمع لما في رأيه دكتاتوريه ظالمة للمسلمين .

ومن أبرز المعرضين مؤسس شبكة فيسبوك العملاقة زوكربيرج كتب على صفحته بالفيسبوك  :أضم صوتي لدعم المسلمين في مجتمعنا وكافة العالم .

وأضاف معلقا : أتصور الخوف الذي يشعر به المسلمون لاضطهادهم لأفعال غيرهم الارهابيين ..
وكيهودي علمني والدي أن أقف ضد أي هجمة طائفية وحتى أن الهجوم ليس ضدك لأن التعرض لحرية الشخص يضر بالمجتمع .

 وقال أن المسلمون مرحبا بهم دائما في الفيسبوك وأن الشركة ستكافح  لحماية حقوقك وخلق بيئة سلمية وآمنة بالنسبة لك .

وأضافت زوجة السيد زوكربيرج بريسيلا تشان : أن كراهية بعضنا لبعض تجعل من السهل الخضوع للسخرية ويجب التعايش في مجتمع تتعدد فيه الطوائف وأن لا نفقد الأمل.

عن الكاتب

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shares